فيديو| كواليس مشروع إلغاء التقاعد النسبي فى الجزائر

فيديو| كواليس مشروع إلغاء التقاعد النسبي فى الجزائر
فيديو| كواليس مشروع إلغاء التقاعد النسبي فى الجزائر

?

قال الإعلامي والناشط السياسي الجزائري سليم صالحي، اليوم الأربعاء، إن الحكومة الجزائرية تعيش فى أزمة مالية خانقة لأنها أخفقت فى خلق اقتصاد بديل عن اقتصاد المحروقات، مشيراً إلى أن إلغاء التقاعد النسبي كان ضمن أحد الحلول التقشفية التي رأت أنه يمكن الإعتماد عليها، لأن الدولة الجزائرية لم تعد قادرة على تمويل صندوق التقاعد، وبالتالي الحصول على مزيد من الإشتراكات المالية، وإلزام العمال بالبقاء فى العمل حتي سن ال60 عاماً بالنسبة للرجال، والـ 55 عاماً بالنسبة للنساء.

وأضاف صالحي خلال حواره عبر برنامج «حصة مغاربية» على شاشة «الغد»، أن احتجاجات العمال جاءت جراء اتخاذ الحكومة للقرار بشكل أحادي دون حوارات مع ممثلي النقابات جراء الفشل فى خلق اقتصاد منعزل عن البترول، وبالتالي هو غير قادر على تحمل أي صدمة لإنهيار أسعار البترول فى الأسواق العالمية.

وأكد صالحي أن العمال يرون أن التقاعد النسبي يعد مكسباً عمالياً، وبالتالي إلغائه يعد ضريبة باهظة يدفعونها جراء الإخفاق الحكومي فى الوقت الراهن، لافتاً إلى أن الترحيبات الحكومية بالحوار كان يجب أن تحدث قبل طرح المشروع على البرلمان وليس بعده، مؤكداً أن عملية الحوار المجتمعي هي القاعدة والأساس بين الحكومة والنقابات سواء مستقلة أو غيرها.

وأوضح صالحي أن طرح المشروع للنقاش فى البرلمان حدث بالفعل وسيتم التصويت عليه نهاية الشهر الجاري، والبرلمان مرتبط بأغلبية تابعة للسلطة، معرباً عن توقعاته بتمرير القانون، متسائلاً أي حوار سيتم والمشروع سيتم إقراره، وهي النقطة الخلافية الأساسية بين النقابات والحكومة.

 

أخبار ذات صلة

شارك هذا الموضوع:

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق النمسا: اليمين المتطرف يقر بالهزيمة في انتخابات الرئاسة
التالى المغرب يدين «مناورات» رئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي