عشرات القتلى في قصف الفارين من شرق حلب

سيطرت قوات النظام السوري والمسلّحون الموالون له أمس على حي الشيخ سعيد في الجهة الجنوبية الشرقية من مدينة حلب، فيما قتل العشرات جراء قصف النظام على الأحياء الشرقية، أغلبهم قتلوا خلال محاولات الفرار إلى خارج المنطقة، في وقت أعلنت فرنسا أنها ستستضيف اجتماعاً دولياً في 10 ديسمبر لبحث الأزمة السورية.

وذكرت مصادر أن «القوات الحكومية مدعومة بفرق الدفاع الشعبي تمكنت بعد اشتباكات عنيفة من دحر المسلحين من حي الشيخ سعيد جنوب شرق مدينة حلب والسيطرة عليه بشكل كامل».

وقتل 21 مدنياً بينهم طفلان وأصيب العشرات في قصف مدفعي لقوات النظام على الاحياء الشرقية، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان، في حين نقلت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) عن مصدر في قيادة شرطة محافظة حلب مقتل 8 أشخاص بينهم طفلان واصابة 7 أشخاص بجروح نتيجة قذائف صاروخية أطلقتها التنظيمات المسلّحة على أحياء الأعظمية وسيف الدولة وحلب الجديدة والفرقان الواقعة تحت سيطرة الحكومة.

وفر أكثر من 50 ألف شخص من الأحياء التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة في شرق حلب خلال الأيام الأربعة الأخيرة، بحسب ما ذكر المرصد. ولقى ما يقرب من 45 مدنياً حتفهم بعد أن حاولوا الفرار من شرق حلب.

وقال عبد الرحمن حسن عضو جماعة الإنقاذ المعروفة باسم «الخوذات البيضاء» إن «السكان المدنيين الذين كانوا يحاولون الفرار من منطقة جب القبة في حلب الشرقية استهدفهم قصف مدفعي مكثف من جانب النظام».

وقال المرصد إن الحكومة اعتقلت مئات من الأشخاص الذين اضطروا للفرار، لكن مصدراً عسكرياً سورياً نفى إلقاء القبض على أي شخص. وقصف مسلحو المعارضة بصواريخ غراد مطار حماة العسكري ما أدى إلى سقوط قتيلين وستة جرحى في صفوف القوات الحكومية، إضافة إلى تضرّر إحدى الطائرات الحربية في أرض المطار.

وأعلن وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت ان اجتماعا يضم الولايات المتحدة ودولاً أوروبية وعربية «ترفض منطق الحرب الشاملة» في سوريا، سيعقد في 10 ديسمبر بباريس. وقال ايرولت «سأجمع في العاشر من ديسمبر المقبل في باريس الدول الأوروبية والعربية والولايات المتحدة التي تدعم حلاً سياسياً في سوريا وترفض منطق الحرب الشاملة».

وتابع «لسنا شركاء (الرئيس السوري) بشار الأسد ولا تهاون معه»، في ما يمكن اعتباره رداً ضمنياً على المرشح الفرنسي الى الانتخابات الرئاسية فرنسوا فيون الذي تحدث عن وجوب التحاور «مع الجميع»، بمن فيهم الرئيس السوري وحليفته روسيا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق النمسا: اليمين المتطرف يقر بالهزيمة في انتخابات الرئاسة
التالى "مدني جدة" يدرب أمن الدوريات على فتح الأبواب عند الاقتحام