مهاجم أوهايو «لا علاقة مباشرة له» بمجموعة إرهابية

مهاجم أوهايو «لا علاقة مباشرة له» بمجموعة إرهابية
مهاجم أوهايو «لا علاقة مباشرة له» بمجموعة إرهابية

قال جيه جونسون، وزير الأمن القومي الأمريكي اليوم الأربعاء، إن الطالب الصومالي الذي صدم بسيارته حشدا وهاجم عددا من الأشخاص بسكين في أوهايو، لا علاقة له بمجموعات إرهابية.

ورغم أن المهاجم عبد الرزاق علي أرتان، أعلن تأييده لإسلاميين متشددين على صفحته على «فيس بوك»، وأن وكالة «أعماق» الإخبارية التابعة لتنظيم «داعش»، أعلنت، أن أرتان «أحد جنودها»، إلا أن جونسون أوضح، أن التحقيق حتى الآن لم يكشف وجود أية اتصالات مباشرة بين أرتان ومثل هذه الجماعات الإرهابية.

وقال، «في هذه المرحلة لا نرى أية اتصالات مباشرة له بأية منظمة إرهابية».

وأضاف، أن «المؤشرات تدل الآن على أن الهجوم كان من فعل شخص أصبح متطرفا من تلقاء نفسه».

وقالت ممثلة مكتب التحقيقات الفيدرالي «إف بي آي» أنجيلا بايرز، في مؤتمر صحفي في أوهايو، إن الصومالي أرتان «تأثر بـ(المجند السابق لحساب القاعدة) أنور العولقي، وبتنظيم داعش».

وأوضح العنصر الخاص في الإف بي آي، ريتشارد باش، في المؤتمر نفسه، أن اللاجىء الصومالي السابق وصل إلى الولايات المتحدة آتياً من باكستان، من دون تفاصيل إضافية.

من جهته، كتب الرئيس المنتخب دونالد ترامب، عبر «تويتر» صباح الأربعاء، أن منفذ الهجوم وهو «لاجىء صومالي. ما كان ينبغي أن يكون موجودا في بلادنا».

وخلال حملته، اقترح ترامب منع المسلمين من دخول الولايات المتحدة، خشية أن يندس مهاجمون متطرفون إلى صفوفهم. وأثار اقتراحه جدلا كبيرا.

وأدى الهجوم الذي نفذه الصومالي أرتان في جامعة أوهايو إلى إصابة 11 شخصا بجروح. وقتل أرتان بنيران أحد حراس الجامعة.

ولم يعلن المسؤولون الأمريكيون، أن الهجوم إرهابي، إلا أن وكالة «أعماق» قالت، إن «منفذ هجوم جامعة أوهايو الأمريكية، هو جندي لداعش، ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الدولي».

أخبار ذات صلة

شارك هذا الموضوع:

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق محكمة أسترالية تقضي بسجن شابين أحدهما عراقي خططا لقطع رؤوس...
التالى «إف.بي.آي» يرجح تأثر مهاجم ولاية أوهايو بتنظيم داعش